دروس في مشكلات البيئة وحمايتها

الأوزون Ozone (O3)i

 

خطورة ثقب الأوزون : عندما تعجز طبقة الأوزون عن حجز الأشعة فوق البنفسجية من الوصول إلى الأرض ، فإن ذلك سيؤدي إلى :

 

1- رفع درجة حرارة الأرض : وهذا يؤدي إلى كوارث بيئية كالتصحر والجفاف وذوبان كتل الجليد في المناطق القطبية، مما يؤدي إلى ارتفاع منسوب سطح البحر لتغرق بعض المدن الساحلية والمنخفضة .  

2- إحداث فيضانات مدمرة .

3- نقص المحاصيل الزراعية : وذلك نتيجة لإعاقة نمو بعض النباتات .

4- تسهيل وصول الجسيمات الإشعاعية الغريبة والمؤذية إلى الأرض .

5- زيادة في إحداث الأمراض التالية على الأرض .

جبل جليدي في وسط المحيط

أ- سرطان الجلد .                             ب- تدمير الجينات وإحداث الطفرات غير المرغوبة .

ج- إبيضاض عدسة العين .                   د- تسمم الدم .

هـ- حدوث الشيخوخة بشكل مبكر .          و- ضعف الجهاز المناعي .

6- إحداث تغيرات مناخية على مستوى العالم .


هل تعلم أن نقص 1% من الأوزون يقابله زيادة مقدارها 2% في تسرب الأشعة فوق البنفسجية (UV) إلى الأرض .

 

ماذا عمل البشر لدرء هذه المشكلة ؟

1) بروتوكول مونتريال 16 / 9 / 1987 Montreal Protocol .

تخفيف إنتاج CFCs من قبل البلدان الصناعية حتى تتوقف تماماً .

ولكن ما الذي قامت به الدول تجاه هذا الالتزام حقاً ؟

 

2) مؤتمر هلسنكي مايو 1989 : عدم استخدام CFCs بحلول عام 2000 .

 

3) مؤتمر لاهاي أوص 11 / 3 / 1989 : بإنشاء هيئة خاصة لها سلطات واسعة ومهمتها الأساسية مواجهة تلوث الجو والمحافظة على طبقة الأوزون . وغير ذلك من المؤتمرات ، ولكن العبرة ليست بعقد المؤتمرات وإصدار التوصيات وإنما العبرة في الالتزام بتنفيذ التوصيات وهذا ما لم يحدث .

 

وأخيراً فإنه حتى لو توقف استخدام CFCs فإن تأثيرها سيستمر وذلك بالنظر لبطء صعودها وخمولها مما سيجعل تأثيرها مستمراً لسنوات أخرى .  

 

اكتبوا لنا ملاحظاتكم واستفساراتكم

تحرير : المدرسة العربية  www.schoolarabia.net

إعداد : أ. سليم حمام    /   المعلمة باسمة بلبيسي

تاريخ التحديث آب 2006

 

تاريخ التحديث كانون الثاني 2011

 
 

Copyright 2001 - 2011 SchoolArabia. All rights reserved الحقوق القانونية وحقوق الملكية الفكرية محفوظة للمدرسة العربية