الباب الحادي عشر :
 

وهو باب يبحث في امتصاص الإشعاع وفي المواد التي تطلق إشعاعات ( المقصود بها الإشعاعات الحرارية).

إذا سقطت أشعة حرارية على سطح ما فإنها تتفاعل مع السطح بثلاث وسائل :

الأولى : يمتص السطح جزءاً منها .

والثانية : يعكس السطح جزءاً آخر .

وأما الثالثة : قد ينفذ ما تبقى إلى داخل الجسم إذا كان شفافاً .

وقد دلت التجارب على صحة ما يلي :

1.إذا كان السطح جيد الامتصاص للأشعة الحرارية كان كذلك جيد الإشعاع لها . مثال ذلك سطح فلز أسود معتم .

2. إذا كان السطح جيد الامتصاص للأشعة الحرارية كان ضعيف أو رديء الامتصاص للحرارة . مثال ذلك سطح فلز مصقول .

 

جهاز راديوميتر كروكس ( Crookes Radiometer) هو جهاز بسيط نجده في المختبرات للكشف البسط عن الإشعاعات الحرارية .

تفصيل لما تقدم :
سخّن قطعة من الحديد على لهب ثم قرّب يدك منها تشعر بالاشعاع الحراري يصلها . فالكرة الآن وبعيداً عن اللهب في حالة إشعاع للحرارة .
ضع ذات القطعة في فرن حرارته عالية ثم أخرجها تجد أنها قد سخنت ( ربما إلى درجة الاحمرار ) بسبب امتصاصها للأشعة الحرارية التي يرسلها الفرن . 


نفهم مما سبق أن الأجسام يمكن أن تكون باعثة للإشعاع الحراري في زمنٍ ما ثم تصير في حالة امتصاص للإشعاع الحراري في وقت آخر .

 

1 | 2 | 3

اكتبوا لنا ملاحظاتكم واستفساراتكم

تحرير : المدرسة العربية  www.schoolarabia.net

إعداد : المدرسة العربية

 

تاريخ التحديث : آذار 2008

Copyright 2001 - 2010 SchoolArabia. All rights reserved الحقوق القانونية وحقوق الملكية الفكرية محفوظة للمدرسة العربية