الوقت خير قلم ومستشار.

Plutarch - Roman

هذه الطريقة الدراسية تعطيك فهما صحيحاً عما تعرفه عن المادة ، وتجبرك على التفكير فيها بدلاً من تخطيها وإهمالها .

راجع دفاترك وكتبك باستمرار حتى تظل المادة حاضرة في ذهنك .

اكتب أسئلة عما تذاكره خلال قرائتك للكتب أو الدفاتر . تُصور أنك مدرس للمادة وتخيل الأسئلة التي ستسألها في الامتحان .

   سجل أي مصطلحات وتعريفات تحتاج لمعرفتها .

  اكتب كل سؤال أو مصطلح على الوجه الخلفي لبطاقة الفهرسة .

  اكتب الاجابة أو شرح للسؤال أو المصطلح على  الوجه الأمامي للبطاقة . استعن بدفترك والكتاب عند الحاجة ولكن اكتب الإجابة بكلماتك الخاصة ولا تنسخ من الكتاب أو الدفتر حرفياً .

غير ترتيب البطاقات حتى لاتتذكر الاجابات من خلال ترتيبها في حزمة البطاقات .

   انظر إلى حزمة البطاقات على حقيبة البطاقة . حاول أن تجيب السؤال أو شرح المصطلح أو التعريف . إذا كنت تعرف الإجابة أو الشرح ، ضع البطاقة في أسفل الحزمة . إذا كنت لاتعلم الاجابة ، انظر إلى الإجابة وضع البطاقة في وسط الحزمة حتى ترجع لها ثانية بعد وقت قصير .

   ذاكر البطاقات كلها حتى تنتهي من استيعاب كل المعلومات .

 

بعض النقاط :

  احمل بطاقاتك معك دائماً . استثمر الوقت الضائع خلال اليوم لمراجعة البطاقات. امتحن نفسك وأنت تنتظر في صف أو وأنت تركب الباص وغيره.

   إذا كنت لاتعلم الإجابة ، ولكن لاتستطيع وضعها في صيغة جملة مفيدة فمعناه أنك لاتعرف الإجابة بشكل كافي . القدرة على شرح المعلومات هي الطريقة الفُضلى لمعرفة أنك تستوعبها . أيضاً هي الطريقة المثلى لتجنب قلق الامتحانات .

   فكر في امتحان نفسك في مكان خالٍ من الغير (حتى لا يظن أنك مجنون) وردد الإجابة بصوت مسموع . هذه الطريقة تضمن انك قادر على شرح الجواب .

   ذاكر مع زميل من الفصل لمساعدتك على هضم المعلومات وفهم المصطلحات . ذلك يساعدك على التدرب على شرح الأفكار للآخرين بصورة صحيحة ويزيد من فهمك لها .

 

رجوع

اكتبوا لنا ملاحظاتكم واستفساراتكم

إشراف: جوزيف لندزبرجر ، مدير المركز التعليمي في جامعة  University of St.Thomas, St. Paul, MN

تحرير : المدرسة العربية  www.schoolarabia.net

ترجمة : علي الأحمد 

الموقع باللغة الانجليزية : http://geosoc.org/schools/pass

تاريخ التحديث  آذار 2002

Copyright 2002 - 2009 University of  St. Thomas and SchoolArabia. All rights reserved

 الحقوق القانونية وحقوق الملكية الفكرية محفوظة للمدرسة العربية  وجامعة سانت توماس