حيث D د = التغير في درجة الحرارة بين طرفي القضيب

يقصد العلماء بمعدل التغير في درجة الحرارة عبر القضيب النسبة

( في جهازنا الذي بين أيدينا تكون D د = د2 ـ د1 = 60 ْ ـ 180 ْ س = -120 ْ س هكذا بالسالب ) ، وحيث D ل = طول القضيب عند جعلنا النقطة (أ) تنطبق على صفر تدريج قياس المسافة وهي النقطة عند الطرف الأسخن ، وبذلك تكون D ل  = + 80 سم .

الممال الحراري عبر القضيب ( Temperature Gradient ) .

يسمون النسبة 

 وهذا الرقم يعني أن درجة الحرارة عبر النحاس تنقص بمعدل 1.5 ْ س لكل سنتيمتر واحد " تتحركه " الحرارة بالاتجاه أ ب ( النقصان في درجة الحرارة هو علة أن يكون الممال الحراري سالباً فتأمل ! ) .

 

 

والآن نأتي بشيء من الشرح التفصيلي عن العوامل الأربعة :

العامل الأول :

 أثر زيادة أو نقصان مساحة مقطع القضيب على كمية الحرارة المنقولة بالتوصيل .

تنبهوا إلى أنّ تضعيف مساحة مقطع القضيب يضاعف كمية الحرارة المنقولة . أي أنّ :

الطاقة الحرارية المنقولة تتناسب طردياً وخطياً مع مساحة مقطع القضيب الموصل .

 

العامل الثاني :

 أثر زمن التوصيل على كمية الحرارة المنقولة .

وهذا الأثر لا يحتاج إلى بيان كثير لأننا نعلم بالبداهة أنه كلما طال زمن التوصيل الحراري زادت كمية الحرارة المنقولة . أي أنّ :

الطاقة الحرارية المنقولة تتناسب طردياً وخطياً مع زمن توصيلها .

 

العامل الثالث :

على كمية الحرارة المنقولة .

 أثر النسبة 

( كيف يتم تضعيف النسبة ؟) يعمل على تضعيف كمية الحرارة المنقولة . ذلك لأن زيادة النسبة

وجد العلماء أن تضعيف النسبة  

 يعمل على زيادة " سرعة"  انتقال الحرارة على المعنى المجازي للكلمة .أي أنّ :

الطاقة الحرارية المنقولة تتناسب طردياً وخطياً مع الممال الحراري

 

1 | 2 | 3 | 4 | 5 | 6

اكتبوا لنا ملاحظاتكم واستفساراتكم

تحرير : المدرسة العربية  www.schoolarabia.net

إعداد : المدرسة العربية

 

تاريخ التحديث : آذار 2008

Copyright 2001 - 2010 SchoolArabia. All rights reserved الحقوق القانونية وحقوق الملكية الفكرية محفوظة للمدرسة العربية