والآن نقف مع الدارس عدة وقفات :

الوقفة الأولى :

يلاحظ الدارس الكسور العشرية في أرقام مقياسي رنكين وكلفن والدالة على دقة القياس في المحرارين . إن سبب ذلك أنهم طلبوا دقة في مقياس رنكين لأنه خاص بهندسة الآلات الحرارية ، وذهبوا إلى الدقة في مقياس كلفن لأنه أساس في الفيزياء النظرية .

 

الوقفة الثانية :

 إنّ عدد أجزاء ( تدريجات ) مقياس فهرنهيت هو 212 ـ 32 = 180 تدريجاً وعددها في مقياس رنكين 671.67 ـ 491.67 = 180 تدريجاً أيضاً ، فالمحرارن يتفقان في طول درجة الحرارة ( شكل 13) .

مقياس رنكين
 ( بالدرجات)

مقياس فهرنهيت
( بالدرجات )

 

الوقفة الثالثة :

نقول أن النحاس ينصهر على درجة حرارة 1083 ْ س وهذه الدرجة تكافيء حرارة 1356 ك على مقياس كلفن . يلاحظ الدارس أننا في نظام ( مقياس ) كلفن لا نضع بجانب درجة الحرارة الرمز ( ْ ) الدال على ( درجة ) ونكتفي بالقول 1356 كلفن ( أو 1356 مطلقة ) .

 

الوقفة الرابعة :

 حتى نميز بين قراءات المحارير الأربعة المختلفة نضع الحروف س ، ف ، ر ، ك أو الحروف C , F , R , K بجانب درجة الحرارة لنبين أنها قراءة تم أخذها على محرار سيلسيوس أو فهرنهيت أو رنكين أو كلفن على الترتيب .

مثال ذلك أن درجة الحرارة ( 120 ْ ر ) تعني أنها مُقاسة بمحرار رنكين .

 

1 | 2 | 3 | 4 | 5

اكتبوا لنا ملاحظاتكم واستفساراتكم

تحرير : المدرسة العربية  www.schoolarabia.net

إعداد : المدرسة العربية

 

تاريخ التحديث : آذار 2008

Copyright 2001 - 2010 SchoolArabia. All rights reserved الحقوق القانونية وحقوق الملكية الفكرية محفوظة للمدرسة العربية