أشكال الحروف : قم باستعمال أنواع الحروف العادية أو الحجم الشائع استعماله , هذا إن لم تستعمل نوع  الحروف الموجودة اصلاً كخيار أول في البرنامج . إن استعمال البنوط المناسبة للحروف التي تظهر على الشاشة يحكمها قياس الشاشة ودرجة الوضوح عليها .

 

ومن أجل أكبر قدر من سهولة الوصول , فإن حجم الحروف يجب أن يكون ملائماً بكشل نسبي , بدلاً من أن يكون ثابتاً أو مطلقاً في حالة
   الثبات.

فإن أصغر حجم للحروف يجب أن يكون 10 ( PC) أو 12( Macitosh) أومتوسط أو " 3".

   قم باستعمال حجم كبير من الحروف في المواقع التي تخاطب الأطفال الصغار وكبار السن.

لقد أظهرت الأبحاث وجود اختلاف بسيط من حيث سرعة القراءة أو مسألة التفضيل عند استخدام أحجام وبنوط مختلفة .

قم باستعمال نوع واحد من البنوط لتوضيح , الاتجاهات والتجوال , وقم باستعمال بنطاً آخر للمضمون . لا تقم باستعمال أكثر من نوعين من
   البنوط ضمن نفس الموقع.

تجنب أنواع الحروف ذات الأشكال ( الملونة , التي تظهر وتختفي , التي تبدو وكأنها انفلتت من لفافة ) ففي أغلب الأحيان هذه الحروف لا تحقق
   عرضاً مناسباً, أو أنها تعتبر مزعجة.

 

استعمل الألوان بحكمة :

إما أن تقوم بتحديد نوعية كل الألوان أو لا تفعل ذلك مع أي منها .

إن عدم تحديد أي منها سوف يتعارض مع ترتيبات البرمجة الخاصة بكومبيوتر الزائر. في حين أن قيامك بتحديد بعض الألوان فقط , سوف يجعل الآخرين يعيدون ترتيبات البرمجة على أجهزتهم , وهكذا فإن ألوانك المحددة قد تكون مجموعات أو خلطات غير جميلة مع تلك الترتيبات الأصلية.

قم باستعمال ألوان تختلف عن بعضها البعض بشكل كبير وذلك بالنسبة للون الخلفية من جهة ولون النص من جهة أخرى . ومن المفضل أن تكون الخلفية فاهية (فاتحة) اللون وأن يكون النص داكن اللون.

تجنب الخلفيات التي تؤثر سلباً على وضوح النص.

استعمل لوحة ألوان آمنة للمتصفح وتتألف من 216 لوناً. إن هذه الألوان تتسم بالمقاييس المألوفة لجميع المتصفحين .

 

الصور:

إن الصور يجب أن لا تتجاوز 75 وحدة من وحدات تشكيل الصورة للبوصة الواحدة (Pixels) . إن هذا هو الحد الذي بالإمكان توصيله عبر الإنترنت . أما ما يزيد عن ذلك فسوف يؤدي إلى تبطيء عملية التنزيل على الجهاز, دون أي زيادة على مدى الرؤية.

قم باستعمال ملفات الـ ( JPG) وذلك للصور الفوتوغرافية ومن مثل تلك التي تحتوي على ألوان مظللة . في حين قم باستعمال ملفات (gif) للصور مثل الأشكال ذات المجالات الملونة الواسعة والثابتة .

نظام بديل يتكون من الرموز . وهو عبارة عن نص وصفي يحل محل , ويصف مضمون أو وظيفة ودور جميع الصور. إن هذا النظام يلائم ذوي المشاكل البصرية . وكذلك يلائم أولئك الذين يقومون بإغلاق أو إلغاء الصور في وسيلة تجوالهم. وكذلك فإن هذا النظام مفيد في مجال وسائل التجوال الخاصة بوصلات المكتبات , وكذلك للوسائل ذات الأساس الرقمي.

تجنب عرض الصور على أنها وصلات . أما إذا كان ذلك ضرورياً , فإن النص البديل يجب أن يصف محتوى الصفحة الموصلة .

تجنب الإشارة إلى الصور على أنها نص . بشكل ديكور أو غير ذلك فقد تتحقق قيمة بصرية ضئيلة في حالة وجود حجم نسبي للنص كما وصفنا أعلاه.

تجنب استعمال الصور الشفافة أو الصور ذات الـ ( Gif) المؤلفة من وحدة واحدة ملونة من الأجزاء التي تتكون منها الصورة على الشاشة دون وجود سبب جيد لعمل ذلك. إن بعض الناس يقومون باستعمال هذه الوسائل كحشوات للوصول إلى شكل ترتيب الصفحة . ينتج عن ذلك أنهم يعملون صفحات لا يمكن استعمالها من قبل الزائرين الذين يتجولون وهم يغلقون برنامج تنزيل الصور.

 

اكتبوا لنا ملاحظاتكم واستفساراتكم

إشراف: جوزيف لندزبرجر ، مدير المركز التعليمي في جامعة  University of St.Thomas, St. Paul, MN

تحرير : المدرسة العربية  www.schoolarabia.net

ترجمة : المدرسة العربية

الموقع باللغة الانجليزية : http://geosoc.org/schools/pass

تاريخ التحديث  نيسان 2002

Copyright 2002 - 2009 University of  St. Thomas and SchoolArabia. All rights reserved

 الحقوق القانونية وحقوق الملكية الفكرية محفوظة للمدرسة العربية  وجامعة سانت توماس